إعلام ذوى الهمة العلية بما ذكرناه فى جامع الأحاديث من التراجم والفوائد والتعقبات العلمية

يعتبر جامع الأحاديث من أوسع كتب متون السنة الشريفة والذى صدر فى (13) مجلدا عن دار الإفتاء المصرية ووزارة الأوقاف الكويتية فى مشروع علمى تحت رعاية د . حسن عباس زكى وإشراف فضيلة الأستاذ الدكتور على جمعة مفتى الديار المصرية ، وقد كان للفقير عصام أنس الزفتاوى شرف رئاسة اللجنة التى قامت بتحقيقه ، كما قدمنا له بدراسة وافية شملت تراجم واسعة للسيوطى والمتقى الهندى والمناوى والنبهانى ، كما قدمت هذه الدراسة تحليلا جديدا لمؤلفاتهم من خلال رؤية منهجية جديدة لتحليل المصنفات ، بالإضافة إلى ذلك فقد تكلمت الدراسة عن منهج العمل ، وأهم الفوائد العلمية التى قدمها المشروع من مناقشات علمية وفوائد حديثية وتراجم لرواة تفردت الموسوعة بهم إلى غير ذلك ، وقد صدرت الموسوعة فى قرص مدمج بالإضافة إلى النسخة المطبوعة .
ومن الخدمات العلمية التى قدمناها : العديد من تراجم الرواة الذين لا ترجمة لهم فى الكتب المعروفة ، والعديد من الفوائد والتعقبات على الحفاظ ، مما نرجو أن نكون قد وفقنا فيه للصواب ، وهذه المدونة تعنى بجمع ما تناثر من ذلك فى ثنايا الكتاب ، وأوردناه هنا على ترتيب ورودها فى جامع الحديث مع ذكر نص الكلام بتمامه .

الأربعاء، 12 سبتمبر، 2007

90) الترجمة لعلى بن قرة بن حبيب ، ولا ترجمة له فى الكتب المعروفة :

حديث (9563) إنى أُشهد اللهَ وأشهد من سمع أن شفاعتى لمن يموت لا يشرك بالله شيئا (الطبرانى فى الأوسط عن أنس)
------------------------------------------------------
التخريج
أخرجه الطبرانى فى الأوسط (2 / 104 ، رقم 1395) . قال الهيثمى (10 / 370) : ((فيه على بن قرة بن حبيب ولم أعرفه وبقية رجاله ثقات)) .
------------------------------------------------------
التعليقات العلمية
قال مقيده عفا الله عنه : لم نقف على ترجمة مفردة له فيما بين أيدينا من مصادر ، فلننشئ له ترجمة مما توافر لدينا عنه فنقول وبالله التوفيق :
هو على بن قرة بن حبيب بن يزيد بن مطر الرماح البصرى ، حدّث عن أبيه ، وروى عنه الإمام ابن خزيمة أخرج له حديثا فى الصحيح ، والإمام البزار ، أخرج له فى مسنده ، وأحمد بن محمد بن عبد الله بن صدقة الإمام الحافظ الثقة الحاذق ، شيخ الطبرانى ، وعبد الله بن محمد بن وهب بن بشر بن صالح بن حمدان أبو محمد الدينورى الحافظ الكبير ، والذى كان يعجز أبا زرعة فى المذاكرة على ما ذكر ابن عساكر ، ويحيى بن محمد بن صاعد الإمام الحافظ الثقة الناقد أحد أئمة الجرح والتعديل ، فيما أخرجه ابن شاهين . فهؤلاء خمسة أئمة حفاظ كبار رووا عنه .
وسأل البرذعى أبا زرعة : ((قرة بن حبيب تغير ؟ فقال : نعم كنا أنكرناه أنه كان لا يحدث إلا من كتابه ولا يحدث حتى يحضر ابنه ثم تبسم . فقلت : لم تبسمت ؟ قال : أتيته ذات يوم وأبو حاتم ، فقرعنا عليه الباب واستأذنا عليه فدنا من الباب ليفتح لنا فإذا ابنته قد خَفَّت وقالت له يا أبة إن هؤلاء أصحاب الحديث ولا آمن أن يغلطوك أو يدخلوا عليك ما ليس من حديثك فلا تخرج إليهم حتى يجيء أخى ، تعنى على بن قرة فقال لها أنا أحفظ ، فلا أمكنهم ذاك . فقالت : لست أدعك تخرج فإنى لا آمنهم عليك . فما زال قرة يجتهد ويحتج عليها فى الخروج وهى تمنعه وتحتج عليه فى ترك الخروج إلى أن يجيء على بن قرة حتى غلبت عليه ، ولم تدعه . قال أبو زرعة : فانصرفنا وقعدنا حتى وافى ابنه على . قال أبو زرعة : فجعلت أعجب من صرامتها وصيانتها أباها)) .
قلنا : لا عجب وأبوها إمام محدث ثقة على ما نعته الذهبى ، عارف بأصول التحديث ، سمع منه أئمة كبار ، فروى عنه البخارى مباشرة فى غير الصحيح ، وأخرج له فى صحيحه لكن بواسطة بينهما ، ومن كان كذلك فلا يعجب أن تكون ابنته كذلك فإنما هو رباها ، وقد أسن قرة حتى بلغ التسعين رحمه الله تعالى ، فلعل قصة أبى زرعة وقعت بعدما علت سنه وخشى عليه من تغير حفظه .وقد آثرنا ذكر القصة بتمامها لطرافتها ، وبيان كيف كان شأن السماع والتحديث عندهم وعنايتهم به ، والبيئة العلمية الحديثية وفى ذلك أبلغ رد على منكرى السنة الذين لم يطلعوا على أحوال أهل الحديث ، والقصة أيضا تقتضى معرفة على بن قرة وأخته بأصول التحديث ، وضبطهما لحديث أبيهما ، خشية دخول ما ليس فيه ، ويقتضى أيضا حفظ على بن قرة لحديث أبيه وضبطه له بحيث كان يعرف ما كان من حديثه مما ليس منه ، وأن أبا زرعة وأبا حاتم لم يمكنهما السماع من قرة بن حبيب إلا فى حضوره وكل هذا يساعد على الثقة بضبطه وحفظه لحديث أبيه ، ورواية خمسة أئمة حفاظ كبار عنه مما يقضى بارتفاع جهالة عينه ، ثم تصحيح ابن خزيمة لحديثه ، والأحاديث التى ذكرناها لعلى بن قرة فى الأوسط وصحيح ابن خزيمة والبزار والناسخ لابن شاهين جميعها من روايته عن أبيه ، وهى التى صحح أحدها ابن خزيمة . والحاصل أنه عندى ثقة فى حديثه عن أبيه والله أعلم . انظر : صحيح ابن خزيمة (2 / 175 ، رقم 1132) ، ومسند البزار (6 / 252 ، رقم 2292 - 9 / 367 ، رقم 3944) ، ناسخ الحديث لابن شاهين (ص 390 ، رقم 505) ، سؤالات البرذعى لأبى زرعة (ص 575-576) . وترجمة أبيه قرة بن حبيب : تهذيب الكمال (23 / 574 ، ترجمة 4869) ، تهذيب التهذيب (8 / 331 ، ترجمة 661) ، سير الأعلام (10 / 426) ، طبقات المحدثين للذهبى (ص 77 ، ترجمة 829) . وترجمة أحمد بن صدقة : تاريخ بغداد (5 / 40 ، ترجمة 2395) ، ابن عساكر (5 / 382 ، ترجمة 161) . وترجمة أبى محمد الدينورى : ابن عساكر (32 / 372 ، ترجمة 3540) . وترجمة ابن صاعد : تاريخ بغداد (14 / 231 ، ترجمة 7537) ، ابن عساكر (64 / 356 ، ترجمة 8201) ، تذكرة الحفاظ (2 / 776 ، ترجمة 771) .

ابحث

Google