إعلام ذوى الهمة العلية بما ذكرناه فى جامع الأحاديث من التراجم والفوائد والتعقبات العلمية

يعتبر جامع الأحاديث من أوسع كتب متون السنة الشريفة والذى صدر فى (13) مجلدا عن دار الإفتاء المصرية ووزارة الأوقاف الكويتية فى مشروع علمى تحت رعاية د . حسن عباس زكى وإشراف فضيلة الأستاذ الدكتور على جمعة مفتى الديار المصرية ، وقد كان للفقير عصام أنس الزفتاوى شرف رئاسة اللجنة التى قامت بتحقيقه ، كما قدمنا له بدراسة وافية شملت تراجم واسعة للسيوطى والمتقى الهندى والمناوى والنبهانى ، كما قدمت هذه الدراسة تحليلا جديدا لمؤلفاتهم من خلال رؤية منهجية جديدة لتحليل المصنفات ، بالإضافة إلى ذلك فقد تكلمت الدراسة عن منهج العمل ، وأهم الفوائد العلمية التى قدمها المشروع من مناقشات علمية وفوائد حديثية وتراجم لرواة تفردت الموسوعة بهم إلى غير ذلك ، وقد صدرت الموسوعة فى قرص مدمج بالإضافة إلى النسخة المطبوعة .
ومن الخدمات العلمية التى قدمناها : العديد من تراجم الرواة الذين لا ترجمة لهم فى الكتب المعروفة ، والعديد من الفوائد والتعقبات على الحفاظ ، مما نرجو أن نكون قد وفقنا فيه للصواب ، وهذه المدونة تعنى بجمع ما تناثر من ذلك فى ثنايا الكتاب ، وأوردناه هنا على ترتيب ورودها فى جامع الحديث مع ذكر نص الكلام بتمامه .

السبت، 8 سبتمبر 2007

59) التعقب على الحافظ الهيثمى بإطلاق ((كذاب)) على أحد الرواة :

حديث (9163) إنما العلم بالتعلم وإنما الحلم بالتحلم ومن يتحر الخير يعطه ومن يتق الشر يوقه ثلاث من كن فيه لم ينل الدرجات العلى ولا أقول لكم الجنة من تكهَّن أو استقسم أو رده من سفرٍ تطيرٌ (الطبرانى فى الأوسط ، والخطيب ، وابن عساكر عن أبى الدرداء) . (زهير بن حرب أبو خيثمة فى العلم ، وهناد فى الزهد ، وابن أبى الدنيا فى الحلم والبيهقى فى شعب الإيمان عن أبى الدرداء موقوفا ، قال الدارقطنى : وهو المحفوظ [ز])
------------------------------------------------------
التخريج
حديث أبى الدرداء المرفوع : أخرجه الطبرانى فى الأوسط (3 / 118 ، رقم 2663) ، والخطيب (5 / 201) ، وابن عساكر (18 / 97) . وأخرجه أيضا : الطبرانى فى الشاميين (3 / 209 ، رقم 2103) ، وأبو نعيم (5 / 174) ، جميعا من طريق محمد بن الحسن الهمدانى عن الثورى عن عبد الملك بن عمير عن رجاء بن حيوة عن أبى الدرداء عن النبى صلى الله عليه وسلم . قال الهيثمى (1 / 1289) : ((وهو كذاب)) .
حديث أبى الدرداء الموقوف : أخرجه من وجوه عن عبد الملك بن عمير به : زهير بن حرب أبو خيثمة فى العلم (ص 28 ، رقم 114) ، وهناد فى الزهد (2 / 605 ، رقم 1294) ، وابن أبى الدنيا فى الحلم (ص 43 ، رقم 47) ، والبيهقى فى شعب الإيمان (7 / 398 ، رقم 10739) . وهو المحفوظ على ما تقدم فى كلام الدارقطنى .
------------------------------------------------------
التعليقات العلمية
قال مقيده عفا الله عنه : إطلاق الهيثمى قوله ((كذاب)) على محمد بن الحسن الهمدانى غير مرضىّ ، إنما كذبه ابن معين وأبو داود فى رواية ، وضعفه فى أخرى ، وتركه النسائى ، وضعفه غيرهم ، وقال ابن عدى : ((مع ضعفه يكتب حديثه)) . وقد روى له الترمذى حديثين قال فى أحدهما (ح 2505) : غريب ، وقال فى الآخر (2926) : حسن غريب . واستخلص الذهبى من الكلام فيه الحكمَ عليه فقال : ((ضعفه جماعة وقال النسائى متروك)) . واقتصر الحافظ فى التقريب على قوله : ضعيف . انظر : الضعفاء للنسائى (ص 93 ، ترجمة 537) ، الكامل (6 / 172 ، ترجمة 1656) ، الضعفاء لابن الجوزى (3 / 52 ، ترجمة 2951) ، المغنى (2 / 567 ، ترجمة 5413)، الميزان (6 / 109 ، ترجمة 7388) ، تهذيب الكمال (25 / 76 ، ترجمة 5153) ، تهذيب التهذيب (9 / 105 ، ترجمة 165) ، الكاشف (2 / 165 ، ترجمة 4799) ، التقريب (ص 474 ، ترجمة 5820) .
على أنه مع ما قيل فيه فقد تفرد برفعه ، قال الدارقطنى فى العلل (10 / 326) بعد أن ذكر الخلاف فى إسناده : وغيره (غير محمد بن الحسن) يرويه عن عبد الملك عن رجاء عن أبى الدرداء موقوفا وهو المحفوظ . والله أعلم .

ابحث

Google